مركز الشباب العربي يختتم فعاليات الدورة الثانية لمبادرة سوق مشاريع الشباب العربي

MAGNiTT News 1 year ago - Thu, May 16, 2019, 5:07 AM

مركز الشباب العربي يختتم فعاليات الدورة الثانية لمبادرة سوق مشاريع الشباب العربي
Author: MAGNiTT

اختتمت في دبي اليوم فعاليات الدورة الثانية من "سوق مشاريع الشباب العربي" التي نظمها مركز الشباب العربي برعاية  سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مركز الشباب العربي، على مدار يومين لتوفير منصة تجمع بين رواد الأعمال الشباب، وأصحاب الشركات الناشئة مع نخبة من المستثمرين.

وفي اليوم الأخير من السوق زارت معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء السوق، وأطلعت معاليها على الأفكار والمشروعات التي يقدمها نخبة من رواد الأعمال الشباب من مختلف أنحاء العالم العربي. وقامت ودينا عساف، المنسق المقيم للأمم المتحدة في الإمارات العربية المتحدة بالحضور والإشادة بأعمال الشباب العرب، وأيضاً حضر دكتور مروان الزرعوني، الرئيس التنفيذي لمركز دبي للبلوكشين ،حيث قام بتشجيع الشباب والاستثمار في شركاتهم وأفكارهم.

وبهذه المناسبة، معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، نائب رئيس مركز الشباب العربي:" يثبت الشباب العربي جدارة وتفوقاً في تقديم أفكار مبتكرة وحلولاً إبداعية، فهذه الابداعات تؤكد رغبة واسعة من الشباب بالمشاركة في خدمة مجتمعاتهم ومسيرة التقدم والازدهار في دولهم.

وأضاف معاليها:" ما قدمه الشباب في سوق مشاريع الشباب العربي من أفكار تمتاز بسهولة ترجمتها إلى مشروعات إنتاجية تدعم الجهود والرؤى لحكومات دول العالم العربي في دفع عجلة التنمية والازدهار، وتحفز المزيد من المواهب الشابة على إطلاق العنان لعقولهم وطاقاتهم في مجال الريادة والابتكار للمساهمة في بناء اقتصاد أبداعي مستدام."

ومن جانبه، قال سعادة سعيد النظري، مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب، الرئيس التنفيذي للاستراتيجية في مركز الشباب العربي: "حققت مبادرة سوق مشاريع الشباب العربي هدفها الأساسي في جمع رواد الاعمال الشباب بالمستثمرين، حيث شهدت هذه الدورة شراكات عدة وتبني العديد من المشروعات الناشئة  التي تحقق مردوداً إيجابياً على المجتمعات وتشكل حلولا مبتكرة للتحديات في عدد من القطاعات وتدعم جهود بناء اقتصاد إبداعي مستدام للأجيال القادمة.

صفقات وشراكات

وشهد اليوم الثاني من سوق مشاريع الشباب العربي توقيع عددً من الشراكات وصفقات التمويل بين المستثمرين ورواد الأعمال الشباب الذين استطاعت أفكارهم ومشاريعهم باهتمام رجال الأعمال المشاركين في فعاليات الدورة الثانية من سوق مشاريع الشباب العربي.

وحصلت مشروع "منورة" للفنانة الإماراتية الشابة عائشة الشامسي، التي قامت بتطوير تطبيق هاتفي للمناسبات الاجتماعية دعم مستثمرين خصوصاً بعدما تمكنت من استقطاب أكثر من ثلاثة آلاف مستخدم في عام واحد فقط. حيث ستقوم من خلال هذا الدعم بدعوة فنانين آخرين لاستخدام التطبيق وتصميم وحصلت عائشة على صفقة استثمار من الدكتور مروان الزرعوني.

ومن المشاريع الأخرى التي تم إبرام صفقة معها هي منصة "مباراة" للشاب السعودي معاذ العاقل والمستثمر محمد الوري، والتي تهدف إلى جمع الرياضيين والمهتمين في الرياضة في منصة واحدة تسهل عليهم عملية التواصل مع غيرهم من الرياضيين للتحدث والتواصل وتشكيل الفرق وحجز الملاعب.

كما استقطبت "ZHRecruitment"، والتي أسستها سلمى، فتاة موريتانية، لمساعدة ودعم الشباب الموريتاني على إيجاد وظائف في موطنهم عن طريق توفيق الشركات والشباب حسب خبراتهم ومؤهلاتهم، أحد المستثمرين الذي آمن بفكرة سلمى وبالأثر الإيجابي الذي سيعود مشروعها على مجتمعها، وعلى أمل نقل تجربتها والتوسع لتشمل دول أخرى. ومن المشاريع الأخرى التي حصلت على صفقة استثمار هو موقع "تقوية" والمعني بمساعدة الطلبة على الحصول على الدروس الخصوصية وذلك عن الطريق المحادثة مع ومواد إلكترونية .  

تم عقذ ما يزيد عن 10  صفقات استثمارية في مشاريع الشباب العربي، وبناء شراكات جديدة بين رواد الأعمال والمؤسسات.

وأقيمت فعاليات الدورة الثانية من سوق مشاريع الشباب العربي، بالتعاون مع نخبة من الشركاء الاستراتيجيين، بمن فيهم الشبكة العالمية لريادة الأعمال، البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وشركة جوجل العالمية، ومركز دبي لريادة الاعمال التكنولوجي الذي يعد أكبر مركز لخدمة المبادرين التكنولوجيين في الشرق الأوسط.

وتعد مبادرة "سوق مشاريع الشباب العربي" من المبادرات الرائدة التي ينفذها مركز الشباب العربي، والتي يسعى من خلالها إلى توفير حلقة وصل لتمكين رواد الأعمال الشباب وأصحاب الشركات الناشئة المبتكرة أمام رجال الأعمال وصناع القرار. وتنسجم هذه المبادرة مع رؤية مركز الشباب العربي في توفير بيئة حاضنة لأفكار الشباب وطاقاتهم الإبداعية وتوظيفها لدعم جهود التنمية المستدامة وبناء اقتصاد مستدام وصناعة مستقبل أفضل  في المنطقة العربية.

GET ON THE LIST

Stay up to date, subscribe to our newsletters

Latest News